الرئيسية / القسم الرئيسي / 600 شخص يرجمون مشعوذاً حتى الموت في كمبوديا

600 شخص يرجمون مشعوذاً حتى الموت في كمبوديا

ذكرت وسائل إعلام محلية اليوم الثلاثاء أن رجلاً متهماً بالشعوذة تعرض للضرب والرجم حتى الموت على يد نحو 600 شخص من أهالي قريته بإقليم تاكيو بجنوب كمبوديا.

وأفادت صحيفة “كمبوديا ديلي” بأن القرويين اتهموا المعالج الشعبي بوف سافان (36 عاماً) باستخدام السحر الاسود لقتل 7 من شيوخ القبائل، وقاموا بالهجوم عليه في منزله أمس الاول الاحد بالعصى والحجارة والهراوات. وتوفي بوف سافان بعدما تعرض للضرب لمدة 6 ساعات.

ونقل عن رئيس الشرطة المحلية كوت لو القول: “الشرطة لم تستطيع فعل شيء، لأنه كان هناك عدد كبير من الأشخاص الذين يحملون الحجارة كما كانوا عنيفين للغاية”. وقام سكان القرية أيضاً بمنع دخول سيارة إسعاف كانت في طريقها لانقاذ المشعوذ.

وقال رئيس الشرطة المحلية إن شيوخ القبائل الذين توفوا رغم كبر سنهم لم يكونوا مصابين بأي أمراض، مضيفاً “اعتقد أهالي القرية أنهم لقوا حتفهم بسبب المشعوذ”.

عن admin

رئيس التحرير والمشرف العام على المرقع وعدد من المواقع الاخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *