كشف خبراء الحفاظ على البيئة فى نيوزيلندا عن تزايد أعداد طائر البطريق الأزرق المهدد بالانقراض فى الآونة الأخيرة.

وأوضح الخبراء أن هذا الأمر يمثل أنباء طيبة لمحبى الطبيعة والحفاظ على البيئة، خاصة أن هذه الطيور البحرية غير القادرة على الطيران كانت تعانى من نقص أعدادها بشدة فى الفترات السابقة بسبب تراجع موائلها الطبيعية.

وأشار الخبراء إلى أن تزايد أعداد البطريق الأزرق التى يبلغ طولها فى المتوسط 33 سنتيمترا، فى ولينجتون يرجع لوجود ثلاث جزر فى الميناء، حيث إنها خالية من الحيوانات التى تتغذى عليها مثل الفئران والقطط البرية والكلاب وابن عرس.

وأضاف الخبراء أن طيور البطريق ستظل فى قلب مدينة ولنجتون وبالقرب من الميناء، حيث تسعى بعض الطيور المغامرة للبحث عن أماكن جديدة لتقيم فيها أعشاشها

عن منة محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *