الرئيسية / القسم الرئيسي / منزل أمريكية يتعرض للسرقة بسبب “بوست” على “فيس بوك”

منزل أمريكية يتعرض للسرقة بسبب “بوست” على “فيس بوك”

لم تتوقع فتاة أمريكية أن يكون “بوست” نشرته على “فيس بوك” عن نيتها الذهاب في رحلة بصحبة عائلتها، سبباً في تعرض منزلها للسرقة من قبل أحد أصدقائها.

وكانت ستيسي غرانت تقضي إجازة ممتعة بصحبة عائلتها في لاس فيغاس، عندما تلقت والدتها اتصال من الشرطة تعلمها أن منزل العائلة في مدينة فونتانا بولاية كاليفورنيا تعرض للاقتحام والسرقة من قبل بعض اللصوص، بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

ولحسن حظ عائلة ستيسي صادف مرور إحدى دوريات الشرطة يوم الثلاثاء الماضي بالقرب من المنزل، واشتبه رجال الشرطة بوجود حركة غريبة داخل المنزل، وتمكنوا من القبض على صديق ستيسي على “فيس بوك” مايكل باستون (21 عاماً) وشابين آخرين اشتركا معه في عملية السرقة.

نية مبيتة للسرقة
وذكرت ستيسي لمحطة إن بي سي الإخبارية أنها اعتادت مشاركة أصدقائها على فيس بوك مكان تواجدها باستمرار، وكتب في ذلك اليوم تعلمهم أنها ستتوجه في رحلة عائلية إلى لاس فيغاس.

وبعد أن وصلت ستيسي إلى لاس فيغاس سارع باستون الذي بيّت النية للسرقة بسؤالها على فيس بوك عن المدة التي ستقضيها العائلة خارج المدينة، ولم تمض ساعات قليلة على محادثتهما الكتابية حتى تلقت الأم نبأ اقتحام مجموعة من الرجال للمنزل.

وأشار تقرير الشرطة إلى أن اللصوص أوقفوا شاحنة بالقرب من المنزل، وأخذوا يحملونها بأثاث المنزل قبل أن تتمكن الشرطة من إلقاء القبض عليهم.

  

عن admin

رئيس التحرير والمشرف العام على المرقع وعدد من المواقع الاخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *