الرئيسية / القسم الرئيسي / محتال يدعي “الغيبوبة” سنتين للتهرب من المحاكمة

محتال يدعي “الغيبوبة” سنتين للتهرب من المحاكمة

ألقت الشرطة البريطانية القبض على محتال ادعى دخوله في غيبوبة لمدة عامين ليتهرب من المحاكمة بتهمة الاحتيال على أحد جيرانه، إلا أن كاميرات المراقبة كشفت زيف ادعائه بعد أن ضبطته وهو يتجول في مراكز التسوق.

وحاول كونمان آلان نايت (47 عاماً) خداع العدالة عن طريق التظاهر بالشلل وعدم القدرة على الحركة، في محاولة لتجنب المحاكمة والسجن، بعد أن حصل بطريقة غير مشروعة على مبلغ 41570 ألف جنية استرليني (70 ألف دولار) من جاره، الذي يقطن في المنزل الملاصق لمنزله بمدينة سوانزي بإمارة ويلز.

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، أن عائلة كونمان ساعدته على التهرب من وجه العدالة، عن طريق الادعاء بأنه مصاب بالشلل الكامل من عنقه حتى أسفل قدميه، ويحتاج إلى توصل الأكسجين بشكل دائم للبقاء على قيد الحياة.

واستمعت المحكمة إلى أن كاميرات المراقبة، صورت كونمان وهو يتجول حول متجر “تيسكو” ويقود سيارته باتجاه دورسيت، وبعد مواجهته بأشرطة الفيديو، اعترف بأنه احتال على جاره المسن وحصل منه على آلاف الجنيهات.

تواطؤ الزوجة

كما كشفت التحقيقات، أن كونمان ادعى أنه تعرض لإصابة في العنق، بعد سقوطه وهو يحاول فتح باب المرآب، وأيدت زوجته هيلين (33 عاماً) هذه الادعاءات، زاعمة أنها كانت تقدم له الرعاية الكاملة طوال فترة الغيبوبة.

وكشفت التحقيقات أن كونمان دأب على مدار ثلاث سنوات، على تزوير توقيع جاره إيفور ريتشارد، وسحب مبالغ مالية كبيرة من حسابه البنكي، أنفقها على العطلات ورحلات التسوق، ومثل أمام المحكمة أخيراً بتهمة الاحتيال والتزوير، ومن المنتظر أن يصدر القاضي حكمه في وقت لاحق بعد الاستماع إلى كامل حيثيات القضية.

عن admin

رئيس التحرير والمشرف العام على المرقع وعدد من المواقع الاخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *