الرئيسية / القسم الرئيسي / طفلة بريطانية لا تشعر بالألم ولم يسبق لها البكاء

طفلة بريطانية لا تشعر بالألم ولم يسبق لها البكاء

تعاني طفلة بريطانية من حالة مرضية نادرة جعلتها غير قادرة على الشعور بالألم عند التعرض للجروح أو ملامسة النار والأجسام الحارة، ولم تذرف الدموع من قبل على الرغم من إصابتها بالعديد من الأمراض.

وكان الأطباء قد شخصوا حالة أليس رامبريدج (9 سنوات) عندما كانت تبلغ من العمر 19 شهراً فقط، وذلك بعد أن لاحظوا غياب استجابتها بشكل كامل لمسببات الألم كالوخز والحرارة وغيرها.

وذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية أن هذه الحالة تنتج عن عدم تشكل الألياف العصبية للجسم الثفني في الدماغ، ويسبب ذلك انقطاعاً في نقل الإشارات بين نصفي الدماغ، وبالتالي عدم تفسير إشارات الألم والاستجابة لها بالشكل الطبيعي.

وأشارت والدة الطفلة ليندزي (37 عاماً) إلى أنها غالباً ما تسقط كبقية الأطفال، إلا أنها لا تبد أية ردة فعل تظهر أنها تشعر بالألم، عل الرغم من أنها تتعرض لإصابات شديدة في بعض الأحيان، كما أنها سبق وأصيبت بأمراض عديدة كالجدري والتهاب اللوزتين ولم تتفاعل مع المرض كغيرها من الأطفال.

أمراض عديدة
ولا تقتصر معاناة أليس على عدم شعورها بالألم والذي يشكل خطراً على حياتها، فهي تعاني من الصرع وتأخر النمو العقلي والمعرفي ومشاكل في البلع وضعف في العضلات والجهاز المناعي.

وفي المرات التي استوجبت نقلها إلى المستشفى، شعرت أليس بحيرة واضطراب أثناء خضوعها للعلاج بسبب عدم شعورها بما يستوجب ذلك.
وأكد الأطباء أن حالة أليس التي منحتها عتبة شعور بالألم مرتفعة بشكل كبير هي حالة نادرة، ويعاني منها 50 مريض فقط حول العالم.

عن admin

رئيس التحرير والمشرف العام على المرقع وعدد من المواقع الاخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *