الرئيسية / القسم الرئيسي / طعن بريطاني حتى الموت بسبب لعبة “بلياردو”

طعن بريطاني حتى الموت بسبب لعبة “بلياردو”

تعرض أربعيني بريطاني للطعن حتى الموت بمذراة الحبوب التي تستخدم في الزراعة، بسبب خلاف حول لعبة بلياردو في إحدى الحانات، وأسعف إلى المستشفى وهو يعاني من جروح خطيرة، فارق على إثرها الحياة.

وذكر تقرير الشرطة في مدينة إدينبرة أن توماس لامب (46 عاماً)، تعرض لهجوم وحشي في منزله عند الساعات الأولى من صباح يوم السبت الماضي، وذلك بعد أن سمع صوت بعض الغرباء في حديقة المنزل قبل الحادثة بلحظات.

وأظهرت التحقيقات أن لامب كان في حانة “تور” بضاحية ريستارلينغ مساء الجمعة، وهو المكان الذي اعتاد ممارسة لعبة البلياردو فيه، ودخل في شجار عنيف مع رواد الحانة قبل أن يغادر، بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وخرج بعض الجيران على صوت الشجار الذي دار بين الضحية والمعتدين، وشهدوا لحظة طعنه ورميه في الشارع وهو ينزف الدماء بغزارة.

وما تزال الشرطة تبحث عن منفذي الاعتداء، وتدور الشكوك حول 3 رجال شوهدوا في المنطقة عند الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، وناشدت أي شخص لديه معلومات عن الحادثة الاتصال بالشرطة للمساعدة في القبض على الفاعلين.

عن admin

رئيس التحرير والمشرف العام على المرقع وعدد من المواقع الاخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *