الرئيسية / القسم الرئيسي / تتحول إلى رسامة محترفة بعد سقوطها عن الدرج

تتحول إلى رسامة محترفة بعد سقوطها عن الدرج

في واحدة من القصص الغريبة التي حيرت الأطباء، اكتشفت امرأة بريطانية موهبة جديدة لديها بعد سقوطها عن الدرج وتعرضها لإصابة في الرأس لتجد نفسها وقد تحولت إلى رسامة محترفة.

وكانت بيب تايلور (49 عاماً) في زيارة لميدان سباق الخيل في مدينة تشيستر بصحبة إحدى صديقاتها في شهر مايو (أيار) 2012، عندما تعثرت وهي تصعد الدرج وضربت الجانب الأيمن من رأسها، مما تسبب بإصابتها بارتجاج في الدماغ وكدمات خطيرة تطلبت 6 أشهر بعدها لتتماثل للشفاء بشكل كامل.

ولم تكن تايلور تمتلك أية قدرات فنية قبل الحادثة على الرغم من أنها أحبت الرسم في طفولتها، ونصحها المعلمون بأن لا تفكر في امتهانه في المستقبل لأنها لا تمتلك أية موهبة تساعدها على ذلك بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

ترسم 4 لوحات في اليوم
غير أن حادثة سقوطها من على الدرج أكسبتها مهارات في الرسم لم تكن تمتلكها من القبل، وأصبحت ترسم من 3 إلى 4 لوحات في اليوم، وعندما يشاهد الأصدقاء والغرباء لوحاتها يسارعون إلى طلب رسم لوحات شخصية لهم.

وفسر الدكتور لوغا غريغر المتحدث باسم جميعة إصابات الدماغ الموهبة العجيبة التي اكتسبتها تايلور بعد الحادثة، بأن الصدمة التي يتعرض لها الدماغ يمكن أن تثبط نشاط مناطق معينة فيه وتنشط مناطق أخرى، مما يؤدي إلى نتائج غريبة وغير متوقعة في بعض الأحيان مثل اكتساب المرضى لمهارات وقدرات لم تكن موجودة لديهم في السابق.

عن admin

رئيس التحرير والمشرف العام على المرقع وعدد من المواقع الاخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *