الرئيسية / غرائب الاخبار / بسبب طرد الارواح ..استبعاد كتب هارى بوتر من مدرسة كاثوليكية بأمريكا

بسبب طرد الارواح ..استبعاد كتب هارى بوتر من مدرسة كاثوليكية بأمريكا


استبعدت مدرسة كاثوليكية خاصة فى مدينة “ناشفيل” فى ولاية تينيسى الأمريكية كتب “هارى بوتر” من مكتبتها بزعم تضمنها لعنات وتعاويذ فعلية، حيث تعمل قراءتها على استحضار الأرواح الشريرة.

وكشفت صحيفة “تينيسى” المحلية، أن قسا فى مدرسة “القديس إدوارد” الكاثوليكية، الذى يدرس للأطفال فى مرحلة ما قبل الروضة حتى الصف الثامن، أرسل بريدا إلكترونيا للآباء حول سلسلة روايات الكاتبة البريطانية “جى .كيه .رولينج” لإخبارهم بضرورة استبعاد هذه الكتب من المكتبة.

وكتب القس دان ريهيل هذه الكتب تقدم السحر على أنه الخير والشر، وهذا ليس صحيحًا، لكنه فى الحقيقة خداع ذكى، وتشمل اللعنات والتعاويذ المدرجة فى الكتب الأكثر مبيعا، والتى نشرت بين عامى 1997 و2007، لعنة القتل، لعنة التعذيب، والتى تسمح بالتحكم فى تصرفات الآخرين. ووفقًا لصحيفة “تينيسى” المحلية، كانت الكتب على الرفوف حتى نهاية الفصل الدراسى السابق، لكن المدرسة فتحت للتو مكتبة جديدة تم استبعادها منها

عن منة محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *