الرئيسية / القسم الرئيسي / أمريكية تقتل أطفالها بعد الولادة وتدفنهم في المنزل

أمريكية تقتل أطفالها بعد الولادة وتدفنهم في المنزل

لم يكتشف أحد من الجيران على مدى 10 سنوات أن الامريكية ميغان هانتسمان (39 عاماً) كانت تقتل أطفالها فور ولادتهم وتخفي جثثهم في صناديق داخل منزلها.

فضحت الصدفة البحتة سلسلة الجرائم التي ارتكبتها بحق 7 من أطفالها حين اكتشف زوجها دارن ويست هيكلاً عظمياً لرضيع في صندوق تنبعث منه رائحة كريهة داخل خزانة هانتسمان يوم السبت الماضي، وذلك أثناء تنظيفه لمرآب المنزل الذي يملكه هو ووالداه.

وسارع  ويست إلى الاتصال بالشرطة التي كثفت البحث في المكان لتجد ستة صناديق أخرى تحتوي على هياكل عظمية، بحسب ما أوردته قناة “فوكس 13” الإخبارية.

وكان دارن ويست انفصل عن زوجته في عام 2011 بسبب إدمانها الطويل مع المخدرات الذي كان يدفعها إلى التصرف بشكل خارج عن الوعي بشكل مستمر، وفق صحيفة هافينغتون بوست الأمريكية اليوم الاثنين.

وعلى الرغم من أن الشبهات تحوم بشكل مباشر على الزوجة، غير أن بعض الشكوك تحيط بالزوج لا سيما وأنه كان غافلاً طيلة هذه الفترة التي كان يعيش فيها مع زوجته هانتسمان ولم يكن يسألها عن مصير أطفاله بعد أن كانت الأم خلال فترة حملها.

عن admin

رئيس التحرير والمشرف العام على المرقع وعدد من المواقع الاخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *