غرئب تعود من جديد

«

»

طباعة الخبر

  0 4  

تجني سنوياً 160 ألف دولار…بسبب دروس الحب







تحولت فتاة بريطانية في غضون سنوات قليلة إلى مستشارة تقدم النصح للباحثين عن الحب، وتجني آلاف الدولارات من وراء هذا العمل، بعد أن عانت في مراهقتها من نفورها من الشباب وعدم قدرتها على إقامة أي علاقة معهم.

ولم تكن هايلي كوين (27 عاماً) تتوقع أن تصبح في يوم من الأيام خبيرة في علاقات الحب، وتمتهن تقديم النصح للأشخاص الذين يعانون من عدم قدرتهم على إقامة علاقات مع الجنس الآخر، وفاق دخلها السنوي من هذه المهنة 160 ألف دولار، بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وأشارت هايلي إلى أن مظهرها لم يكن جذاباً في سني مراهقتها، وكانت تعاني من السمنة والترهلات مما جعلها تحجم عن الخوض في أية علاقات مع زملائها من الشباب، وهذا ما دفعها للتفكير لاحقاً لتقديم المساعدة للأشخاص الذين يعانون من نفس المشكلة.

ومنذ أن بدأت هايلي عملها قبل خمس سنوات، تمكنت من مساعدة ما يزيد عن 10 ألف شاب وفتاة لإقامة علاقة ناجحة، ودر ذلك عليها مبالغ كبيرة لتتحول إلى واحدة من أشهر الاستشاريين في هذا المجال في عموم البلاد.

ويبدو أن عملها لم يكن مثمراً من الناحية المادية فحسب، بل مكنها من اللقاء بفتى أحلامها عندما تعرفت إلى شاب يعمل كمغن ومنتج موسيقي يدعى دان، على الرغم من أنها لم تكن تبحث عن الحب في هذه المرحلة من حياتها.



وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://oddity-sd.com/?p=1419

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *